1540
19/10/2017

 
1540 AlmustakbalPaper.net مراجعة أحكام القضاء AlmustakbalPaper.net الدعوات لشطر اقليم كردستان «رؤية دستورية» AlmustakbalPaper.net عقوبة للمدخنين على الشواطئ AlmustakbalPaper.net عائلة من 14 فرداً بـ 6 أصابع AlmustakbalPaper.net
«غلطة» قد تطيح برئيسة وزراء بريطانيا
«غلطة» قد تطيح برئيسة وزراء بريطانيا
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
بغداد / المستقبل العراقي

يتوجه وزير شؤون الخروج من الاتحاد الأوروبي ديفيد ديفيز إلى بروكسل اليوم الاثنين لبدء محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد حاملا رسالة مفادها أن «لا شك» في أن بريطانيا ستنفصل عن الاتحاد.
وذكرت صحيفة صنداي تليغراف نقلا عن مصادر بارزة في حزب المحافظين أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي ستواجه تحديا فوريا لزعامتها من مشرعين متشككين في الاتحاد الأوروبي من داخل حزبها إذا سعت للتساهل في خطة بريكست.
وبعد أيام من إشارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى إن بريطانيا ما زال بإمكانها أن تختار البقاء، قال ديفيز إنه لا تراجع عن خطة رئيسة الوزراء للخروج من الاتحاد وهو ما صوت عليه البريطانيون في استفتاء قبل نحو عام.
وقال ديفيز في بيان «يتعين ألا يكون هناك أي شك، وأنا في طريقي إلى بروكسل لبدء محادثات الخروج، في أن بريطانيا ستترك الاتحاد الأوروبي وتنفذ نتيجة الاستفتاء التاريخي».
وأضاف «ترك الاتحاد الأوروبي يعطينا فرصة صياغة مستقبل مشرق جديد لبريطانيا، مستقبل نكون فيه أحرارا في التحكم في حدودنا وسن قوانيننا ونفعل فيه ما تفعله الدول المستقلة ذات السيادة».
وتتعرض ماي لضغوط بعد أن فقدت أغلبية حزب المحافظين الحاكم الذي تنتمي له في انتخابات مبكرة وبسبب كيفية استجابتها لحريق مدمر قتل 58 شخصا على الأقل في مبنى سكني بلندن وتقول إنها تريد انفصالا واضحا عن الاتحاد الأوروبي وهي استراتيجية يقول بعض أعضاء حزبها إنها تهدد النمو الاقتصادي.
وقال ديفيز الذي كان من الداعين البارزين للخروج من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء إنه سيتعامل مع محادثات الخروج «بشكل بناء» مدركا أنها ستكون «صعبة في بعض الأوقات».
وتابع في البيان «لن ندير ظهرنا لأوروبا. من المهم أن يسمح الاتفاق الذي سنتوصل إليه بازدهار بريطانيا والاتحاد الأوروبي في إطار الشراكة العميقة والخاصة الجديدة التي نريد التوصل إليها مع حلفائنا وأصدقائنا».
وفي كانون الثاني عرضت ماي، التي تولت رئاسة الوزراء في أعقاب استفتاء العام الماضي على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، خططها للخروج من الاتحاد، قائلة إن بريطانيا ستخرج من السوق الموحدة للتمكن من التحكم في تدفق المهاجرين عليها.لكن خسارة ماي لأغلبية حزبها في الانتخابات التي جرت الأسبوع الماضي أضعفت موقفها بدرجة كبيرة وأثارت مجددا الجدل حول استراتيجية الخروج من الاتحاد الأوروبي قبيل بدء محادثات الانفصال مع بروكسل الاثنين.
وبعد الأداء الضعيف لماي في الانتخابات خاصة بين شبان مؤيدين للبقاء داخل الاتحاد الأوروبي يخشون من فقد فرص عمل بعد الخروج منه، دعا بعض من أبرز وزرائها ورئيسا وزراء سابقين لإعادة النظر في الأمر.
ونقلت صنداي تليغراف عن وزير سابق لم تذكر اسمه قوله «إذا رأينا إشارة قوية على تراجعها فأعتقد أنها ستواجه صعوبات كبيرة».
وأضاف «المسألة هي أنها لم تعد شخصا يتفق عليه الجميع. لقد أثارت حنق أعضاء الحزب في البرلمان لأسباب معروفة. لذلك أخشى أن أقول أنه لم تعد هناك نوايا طيبة تجاهها».
ونقلت الصحيفة عن وزير سابق آخر قوله «إذا تساهلت (ماي) فيما يتعلق بالخروج من الاتحاد الأوروبي، فسينهار العالم. وتفتح أبواب الجحيم».
وقد دعت ماي للانتخابات سعيا لتعزيز أغلبيتها وتدعيم قبضتها داخل حزبها قبيل محادثات الخروج من الاتحاد.
لكن الأداء الضعيف غير المتوقع زج ببريطانيا في براثن أزمة سياسية وترك ماي تكافح لتوحيد صفوف جناحي حزب المحافظين من الراغبين في خروج «صعب» والذين لم يكونوا يرغبون في ترك الاتحاد الأوروبي من الأساس.
وذكرت صحيفة صنداي تايمز إن وزراء من حكومة ماي لم يخفوا أنهم سيسعون للإطاحة بماي إذا تصوروا انها لن تتمكن من تمرير البرنامج التشريعي للحكومة في تصويت متوقع يوم 28 يونيو/حزيران.
وأضافت الصحيفة إن أعضاء الحزب الذي كانوا يعارضون الخروج من الاتحاد الأوروبي سيكون لديهم على الأرجح مرشح جاهز ليحل محل ماي، وربما تكون وزيرة الداخلية آمبر راد الخيار المرجح.
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=30671
عدد المشـاهدات 123   تاريخ الإضافـة 18/06/2017 - 21:18   آخـر تحديـث 17/10/2017 - 15:24   رقم المحتـوى 30671
محتـويات مشـابهة
رئيس الوزراء يطوي صفحة «الاستفتاء» ويحذر من «أعمال تخريبية» في كركوك والمتنازع عليها
وزير الداخلية في بريطانيا لإجراء مباحثات أمنية
محافظ البصرة: ميزانية المحافظة خاوية وشكلنا لجنة للقاء رئيس الوزراء
مجلس الوزراء يقلص نفقات 2018 ويضاعف موازنة الطوارئ ويوجه بتمويل طباعة الكتب المدرسية
بريطانيا: جرائم الكراهية ضد مساجد المسلمين «تتضاعف»

العراق - بغداد - عنوان الصحيفة

Info@almustakbalpaper.net

+111 222 333 444




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا