1560
23/11/2017

 
أحزاب تهرول إلى أميركا لـ «تأجيل الانتخابات» AlmustakbalPaper.net العتبة الحسينية تعد سنجار «مدينة منكوبة» وتقدر نسبة دمار بـ «90%» وتعد بإرسال «مساعدات عاجلة» AlmustakbalPaper.net الأمم المتحدة تدعو كردستان إلى «إلغاء الاستفتاء».. والتغيير لبغداد: صادروا أموال مسؤولينا الكبار AlmustakbalPaper.net إلزام وزارة المالية بتنفيذ احكام صندوق الاقراض الزراعي الميسر AlmustakbalPaper.net النقل تسير «60» حافلة وتعيد «3» آلاف نازح عراقي من سوريا AlmustakbalPaper.net
قريبا.. انطلاق عمليات تلعفر
قريبا.. انطلاق عمليات تلعفر
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
المستقبل العراقي / عادل اللامي

أعلن القوات الأمنية عن حصاد معركة انتزاع مدينة الموصل من قبضة تنظيم «داعش» الذي سيطر عليها لمدة ثلاث سنوات، لافتة إلى قتل 10 آلاف عنصر للتنظيم وأسقاط 24 طائرة مسيرة له، فيما أشارت إلى ان المعركة المقبلة ستستهدف تحرير قضاء تلعفر بغرب المدينة.
وقال قائد عمليات «قادمون يانينوى» الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله في بيان تلقت «المستقبل العراقي» نسخة منه، ان 100 الف عسكري عراقي اشتركوا في معركة الموصل على مدى تسعة اشهر متواصلة تمكنوا خلالها من قتل 10 الاف مسلح لتنظيم «داعش» واسقطوا له 24 طائرة مسيرة، مشيرا الى ان معركة تحرير قضاء تلعفر شمال غرب الموصل ستنطلق قريبا لتكون مسك الختام لعمليات تحرير جميع مناطق محافظة نينوى الشمالية.
واضاف يار الله في ايجاز صحافي عن حصاد معركة تحرير الموصل عبر قناة خاصة بالعمليات العسكرية وتابعه «أيلاف» ان قواته خاضت معارك صعبة بوجود اكثر من 3 ملايين مدني في تلك ساحلي المدينة الايمن والايسر اضافة الى الموصل القديمة. 
واوضح ان اكثر من 100 الف مقاتل من مختلف الصنوف والتشكيلات العسكرية والامنية والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي والبيشمركة والحشد العشائري والمقاتلين المتطوعين والوكالات الاستخبارية قد شاركوا في تلك المعركة بدعم واسناد من القوة الجوية وطيران الجيش والتحالف الدولي، لافتاً الى انه لا يمكن نسب الفضل الى اي قوات على حساب اخرى.
واكد يار الله ان القوات المحررة لمدينة الموصل حاولت الجمع بين حماية المدنيين والقضاء على الارهابيين حيث «اثببت القيادة امكانياتها الرائعة على جميع المستويات والتي تميزت بالمرونة لضمان تنفيذ الواجبات بكفاءة عالية». واشار الى ان القوات الامنية خاضت معارك شرسة وقاتلت قتالا لم يخضه اي جيش في العالم خاصة وان المدينة القديمة ذات شوارع ضيقة وصعبة للغاية.
واوضح يار الله انه لم يبق من محافظة نينوى الا مناطق العياضية والمحلبية وقضاء تلعفر وقال أن المرحلة الرابعة من العمليات العسكرية ستنطلق قريباً لتحرير هذا القضاء وبعض المناطق القريبة من الموصل من اجل استكمال تحرير محافظة نينوى الشمالية بشكل كامل.ومدينة تلعفر مركز القضاء هي من المدن التركمانية الشيعية العريقة وتقع على بعد 70 كم شمال غربي الموصل وهي من كبرى المدن في محافظة نينوى ويبلغ عدد سكانها حوالي نصف مليون نسمة ومساحتها 28 كيلومترا مربعا وتبعد عن غرب الموصل حوالي 45 كيلومترا وعن جنوب الحدود العراقية التركية بحوالي 55 كيلومترا وعن شرق الحدود العراقية السورية بحوالي 60 كيلومترا. 
ويتبع قضاء تلعفر 3 نواحي وهي: ناحية ربيعة وتسكنها عشيرة شمر وناحية زمار وتتكون من 78 قرية: 49 قرية عربية و29 قرية كردية وناحية العياضية ويسكنها خليط من العرب والتركمان واقلية من الاكراد.وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد اعلن من الموصل الاثنين الماضي تحرير المدينة بالكامل من قبضة تنظيم داعش.. مؤكدًا أن النصر في الموصل تم بتخطيط وإنجاز وتنفيذ عراقي ومن حق العراقيين الافتخار بهذا الإنجاز..وأضاف «أعلن من هنا وللعالم أجمع انتهاء وفشل وانهيار دويلة الخرافة التي أعلنها الدواعش من هنا قبل ثلاث سنوات استطعنا أن نحقق الانتصار على هذه الدويلة».

رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=31514
عدد المشـاهدات 406   تاريخ الإضافـة 16/07/2017 - 22:02   آخـر تحديـث 19/11/2017 - 13:26   رقم المحتـوى 31514
محتـويات مشـابهة
عمليات الجزيرة تعلن تطهير طريق بين عنة والحدود العراقية السورية
النزاهة تطالب المالية بضرورة وضع حد لعمليات الفساد في منح القروض الزراعية
بعد اكتمال الجولة الاولى .. صعود موهبة وهدف تاريخي في انطلاقة الدوري العراقي
الإعمار تعلن إعادة الخدمات لعدد من أحياء تلعفر بنسبة 100%
ذي قار تدعو الحكومة المركزية إلى تشكيل غرفة عمليات لحماية الجنوب من «كارثة انسانية»

العراق - بغداد - عنوان الصحيفة

Info@almustakbalpaper.net

+111 222 333 444




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا