1661
26/04/2018

 
من ينال جائزة القصة القصيرة؟ AlmustakbalPaper.net الشعب في مواجهة الديمقراطية AlmustakbalPaper.net سبب جديد للصداع AlmustakbalPaper.net تسديد مخالفات المرور «إعجابات» بدل النقود! AlmustakbalPaper.net الحشد الشعبي ينفذ «عملية استباقية» في بادية النجف ويضع خطة لتأمين الزيارة الشعبانية AlmustakbalPaper.net
ثورة جياع كردستانية
ثورة جياع كردستانية
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
نوزاد حسن

لو اراد احد المثقفين ان يصف هذه التظاهرات العارمة التي وقعت في السليمانية واربيل وبعض الاقضية وما رافقها من سقوط شهداء وجرحى فماذا سيقول فيها؟. اظن ان افضل وصف نستخدمه للتعبير عن حالة الغضب هذه هو قولنا اننا امام ثورة جياع كردية ضد حكومة اقليم كردي. وهذا الامر اي خروج المتظاهرين للمطالبة باستقالة الحكومة يعني ان تطورا جديدا حصل على ارض الواقع, ولا بد ان يكون موقف حكومة الاقليم ايجابيا ومتفهما لمعاناة الناس الذين بدأ صبرهم يغلي وانفجر في لحظة سيسجلها التاريخ.
اعتقد ان الاقليم في وضع لا يحسد عليه ابدا. ولا اشك في ان حكومة نيجيرفان بارزاني لم تكن تتوقع هذا الرد الشعبي الصادم لذا دعت البرلمان لتحديد موعد اجراء الانتخابات خلال ثلاثة اشهر. لكن هل ان الثلاثة اشهر زمن قصير بالنسبة الى جماهير قامت بحرق مقرات معظم الاحزاب الكردية؟ انه في الحقيقة زمن طويل لا يمكن ان يتحمله فقراء الاقليم بعد كل ما عانوه خلال اكثر من سنتين.
اذن هناك محنة كردية ليست تقليدية كما في المشاكل السابقة حين كان الكرد يواجهون الحكومة المركزية بتمرد مسلح، ويصعدون الى الجبل في احتفال شبيه بعرس قومي لانهم يحاربون النظام البعثي. كان ذلك زمناً جميلاً وقف الكرد فيه ضد النظام السابق الى ان ابيدت مدينة كاملة في نهاية المطاف.
كذلك مرت القضية الكردية بالنزاع المسلح خاصة في تسعينيات القرن الماضي بين الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني. وقد خسر الابرياء ارواحهم في الحرب الاهلية تلك.
لكن هذه المرة اختلف الامر، ولم تعد المواجهة من النوع المعتاد. لقد تغير الحال لان المتهم هو حكومة الاقليم الكردستانية والمتظاهرون كرد حرموا من رواتبهم. وربما يكون هذا الصدام احد الدوافع القوية في التعامل مع الحكومة الاتحادية بوضوح اكبر في المستقبل.لكن هل حدث كسر في شعور الكرد ان من حكمهم لم يكن عادلا في ادارة شؤون الحكم، وانه استغل منصبه في تجويعهم. انا اتحدث هنا على لسان المتظاهرين الذين اعرف نواياهم المتشائمة، واعرف كذلك حدود النقمة، ودرجة غليان دم قلوب ابناء عمومتي المستغربين لكل ما حصل من اخطاء.
بلا شك عرف فقراء الشعب الكردي بعد هذه التجربة ان اخوة القومية ليست نقية دائما. فالنفط يغري في احيان كثيرة الى درجة ان يكون سارقي مثلا شخصا من قوميتي، او طائفتي او ديني. وهذا ما حصل فمن تضرر هم اصحاب الدخول البسيطة من الموظفين والعمال والكسبة. اما احاديث الثراء، والاموال والامتيازات فالكرد يعرفونها جيدا ويتحدثون عنها بمرارة. فمن غير المنطقي ان يرتكب من يتحدثون باسم الدولة الكردية كل هذه المخالفات، كما اظهروا ولعا كبيرا بكنز المال، والتصرف بابهة وتعال على حساب الاخرين المحرومين من رواتبهم.وكما قلت فقد اسهم الاستفتاء بزيادة نقمة الناس لانه اغلق اخر نافذة مفتوحة لهم.
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=36736
عدد المشـاهدات 8148   تاريخ الإضافـة 23/12/2017 - 21:22   آخـر تحديـث 24/04/2018 - 20:17   رقم المحتـوى 36736
محتـويات مشـابهة
ثورة ضد «الادخار الاجباري» في كردستان
البحرين: تظاهرات وعصيان مدني في ذكرى الثورة
إيران تحتفل بذكرى الثورة: كلنا شعب واحد
السلطـات البحرينيـة ترحل مواطنيـن مسلوبة جنسياتهم في سياق انتقامي ضد ثورة ١٤ فبراير
أمازون يحدث ثورة في «أسواق البقالة»

العراق - بغداد - عنوان الصحيفة

Info@almustakbalpaper.net

+111 222 333 444




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا