1696
24/06/2018

 
وزير الداخلية يتعهد بالكشف عن منفذي عملية اغتيال مدير جوازات بابل AlmustakbalPaper.net طائرات (F16) تستهدف اجتماعاً لقيادات «داعش» داخل سوريا وتقتل (45)إرهابياً AlmustakbalPaper.net اتفاق بين العراق وايران على فتح منافذ حدودية «جديدة» بين البلدين AlmustakbalPaper.net الشرطة الاتحادية تعتقل (3) كينيات مشتبه بهن شمال كركوك AlmustakbalPaper.net عمليات بغداد تعلن اعتقـال متهم متورط بالإنتماء لعصابات خطف AlmustakbalPaper.net
الدفاع الأميركية تخرج بـ «جهود التفاوض» مع طالبان إلى العلن
الدفاع الأميركية تخرج بـ «جهود التفاوض» مع طالبان إلى العلن
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
بغداد / المستقبل العراقي

قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس أمس الثلاثاء إن الولايات المتحدة تلحظ علامات على اهتمام عناصر من حركة طالبان ببحث إمكانية إجراء محادثات لإنهاء الحرب المستمرة منذ أكثر من 16 عاما في أفغانستان.
وأضاف ماتيس للصحفيين قبل قليل من هبوطه في كابول في زيارة لم يسبق الإعلان عنها «هناك اهتمام لاحظناه من قبل طالبان» مضيفا أن هذه المؤشرات ترجع لعدة شهور.
وكان الرئيس الأفغاني أشرف عبدالغني قد عرض الشهر الماضي إجراء محادثات دون شروط مسبقة مع مسلحي طالبان فيما اعتبره مسؤولون أميركيون مبادرة كبرى من جانب كابول.
وأفاد ماتيس بأن بعض هذه الدلائل، التي لم يذكرها بالتفصيل، تعود إلى ما قبل تصريحات عبدالغني.
وقال «لدينا مجموعات من طالبان، مجموعات صغيرة، إما بدأت تغير موقفها أو عبرت عن اهتمام بالمحادثات».
ويقول دبلوماسيون ومسؤولون غربيون في كابول إن اتصالات تجرى عبر وسطاء بهدف الاتفاق على قواعد أساسية ومجالات ممكنة للنقاش حول عقد محادثات محتملة ولو مع عناصر من طالبان.
غير أن المتشددين الذين سيطروا على مركز إقليمي في غرب أفغانستان هذا الأسبوع، لم يعطوا أي إشارة علنية تدل على قبول عرض الرئيس بل وأصدروا عدة بيانات توحي بأنهم يعتزمون مواصلة القتال. وعززت الولايات المتحدة مساعدتها للجيش الأفغاني وكثفت ضرباتها الجوية ضد طالبان في إطار استراتيجية جديدة في المنطقة أعلنتها العام الماضي في محاولة لكسر حالة الجمود وإجبار المتشددين على الجلوس إلى طاولة المفاوضات. وقال ماتيس إن الهدف هو إقناع متشددي طالبان بأنهم لا يستطيعون إحراز النصر وهو ما يأمل أن يدفعهم نحو المصالحة. لكن مقاتلي طالبان يسيطرون على مساحات كبيرة من البلاد بينما تعاني الحكومة الأفغانية نفسها انقساما شديدا ويسقط آلاف الجنود والمدنيين الأفغان قتلى سنويا.
ومن المقرر أن تستضيف أوزبكستان مؤتمرا للسلام في أفغانستان الشهر الجاري، حيث من المتوقع أن يدعو المشاركون إلى محادثات مباشرة بين طالبان وحكومة عبدالغني.
لكن يبدو أن طالبان لن تشارك في هذا المؤتمر وهي ترفض حتى الآن إجراء محادثات مباشرة مع حكومة كابول المدعومة من الغرب والتي تصفها الحركة بأنها نظام غير شرعي مفروض من الخارج. وعرضت طالبان إجراء محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة بشأن اتفاق سلام محتمل.
وردا على سؤال عما إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة للحديث مباشرة مع طالبان، أكد ماتيس على موقف بلاده المتمثل في ضرورة أن تقود كابول المحادثات.
وقال «نريد أن يقود الأفغان الأمر وأن يكونوا في لب جهود المصالحة».
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=39847
عدد المشـاهدات 103   تاريخ الإضافـة 13/03/2018 - 19:12   آخـر تحديـث 22/06/2018 - 20:37   رقم المحتـوى 39847
محتـويات مشـابهة
«أوبك» تتوصل إلى اتفاق لزيادة انتاج النفط اعتباراً من تموز المقبل
الدفاع تنفي عودة المفسوخة عقودهم إلى الخدمة
القوات الأمنية تعود إلى «الصحراء» للقضاء على خلايا «داعش»
الدفاع تتسلم رفات (128) شخصاً من ايران وتدعو الأهالي إلى استلام رفات ابنائهم
حركة طالبان تفـض «هدنـة العيـد» بقتـل (30) جندياً أفغانياً

العراق - بغداد - عنوان الصحيفة

Info@almustakbalpaper.net

+111 222 333 444




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا