1751
22/09/2018

 
مجلس بغداد يجمد قرار الغاء عطلة السبت AlmustakbalPaper.net الحلبوسي: البرلمان لن يدخر جهداً من أجل البصرة AlmustakbalPaper.net البنك المركزي يكشف عن وجود (70) مصرفاً أهلياً في العراق ويعلن عن خطة لدمجها AlmustakbalPaper.net الحكيم يدعو رئيس البرلمان إلى تقليل «الإمتيازات» في السلطات الثلاث AlmustakbalPaper.net البرلمان يشكل لجنة لدراسة طلبات مرشحي رئاسة الجمهورية AlmustakbalPaper.net
عـمـلـيـة عـسـكـريـة لـسـد «الـثـغـور الأمـنـيـة» فـي صـلاح الـديـن
عـمـلـيـة عـسـكـريـة لـسـد «الـثـغـور الأمـنـيـة» فـي صـلاح الـديـن
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
       المستقبل العراقي / نهاد فالح

تخوضُ القوات الأمنية عمليات واسعة لتطهير مناطق محافظة صلاح الدين من بقايا تنظيم «داعش» الإرهابي، الذي لا يزال يشكل تهديداً خطيراً لتلك المناطق، بينما حذر مسؤولون من انتقال العناصر إلى محافظة ديالى المجاورة، في ظلّ عدم وجود خطة لتأمين حدودها. وقال مصدر عسكري في محافظة صلاح الدين، إنّ «القوات العراقية تخوض عمليات تطهير في منطقة مطيبيجة والقرى القريبة منها شرق المحافظة»، مبيناً أنّ «بقايا داعش في هذا المحور بدأت تنشط بشكل واضح، وتقوم بتحركات مريبة تهدد أمن المناطق». وأوضح المصدر أنّ «القوات استطاعت إحراز تقدّم في العملية، رغم وعورتها جغرافياً، وأنّ بقايا التنظيم انسحبوا إلى الخلف، ولم يقدموا على مواجهة القوات المتقدمة». وكان رئيس أركان الجيش، الفريق أول الركن عثمان الغانمي، قد عقد اجتماعاً طارئاً، لمتابعة عملية تطهير مطيبيجة، وأكد على ضرورة تهيئة كافة المستلزمات الضرورية لإدامة وتأمين الأمور اللوجستية لإتمام العملية، وسد الثغور التي يتحرك من خلالها عناصر التنظيم. وأثارت عمليات مطاردة بقايا «داعش» في المحور الشرقي لمحافظة صلاح الدين، مخاوف محافظة ديالى المجاورة لها، وحذر مسؤولون من خطورة دفع بقايا التنظيم إلى الانتقال إليها، مطالبين بتأمين حدودها.
وقال عضو مجلس بعقوبة مركز محافظة ديالى أحمد الكروي إنّ «عمليات مطاردة بقايا داعش تحتاج إلى تنسيق بين المحافظات المجاورة، وألا تكون عمليات من جانب واحد»، مبيناً أنّ «الحدود مفتوحة بين محافظتي صلاح الدين وديالى، ولا يمكن تنفيذ العملية من دون أن تؤمن حدود ديالى حتى لا تنتقل بقايا داعش إليها». ورأى الكروي أنّ «انتقال بقايا داعش إلى ديالى، سيشكل خطراً عليها، وسيتطلب جهداً جديداً للسيطرة عليها، بمعنى أنّ عملية تطهير مناطق صلاح الدين ستكون عملية غير مجدية، وفقا للمنظور العسكري، في حال عدم تأمين حدود محافظة ديالى». يشار إلى أنّ القوات العراقية، ورغم إعلانها تحرير جميع الأراضي العراقية، لا تزال تخوض حرباً على بقايا تنظيم «داعش» وتطهير المناطق التي يتواجدون فيها.
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=44033
عدد المشـاهدات 80   تاريخ الإضافـة 06/08/2018 - 01:43   آخـر تحديـث 20/09/2018 - 20:08   رقم المحتـوى 44033
محتـويات مشـابهة
مـفــهــوم الإصـلاح في النهضة الحسينية
أردوغـان: أمـيـركـا تـطـعـنـنـا فـي الـظـهـر
زيــن الـعـراق تـفـتـتـح مـركـز خـدمـة مـعـتـمـد آخـر فـي كـركـوك
اجتمـاع الكتـاب العـرب فـي بغـداد: مقـررات وأزمـة داخليـة
قـراءة سـسـيـوثـقـافـيـة فـي روايـة «شـبـح نـصـفـي»

العراق - بغداد - عنوان الصحيفة

Info@almustakbalpaper.net

+111 222 333 444




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا