2089
23/02/2020

 
صورة غريبة من ناسا تظهر اكتشافاً مفاجئاً وسط إفريقيا! AlmustakbalPaper.net نجدة بغداد تضبط سيارتين مطلوبتين وأسلحة غير مرخصة AlmustakbalPaper.net قاصّة بصرية .. ترفع الستار عن عرضها الأخير AlmustakbalPaper.net ما قال وزير الطاقة الأمريكي AlmustakbalPaper.net الذين يكذّبون بصدق AlmustakbalPaper.net
نائب عن المحافظة: جهات مرتبطة بأميركا تقود تحركات لاخراج الحشد من نينوى
نائب عن المحافظة: جهات مرتبطة بأميركا تقود تحركات لاخراج الحشد من نينوى
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
بغداد / المستقبل العراقي

كشف النائب عن محافظة نينوى مختار الموسوي، أمس السبت، عن تحركات تقوم بها جهات سياسية مرتبطة بالولايات المتحدة الأميركية لاخراج قوات الحشد الشعبي من المحافظة. وقال الموسوي في تصريح صحفي إن “بعض الجهات التي لديها ارتباط بالولايات المتحدة الأمريكية تسعى إلى إحياء داعش من جديد في المناطق الغربية للمحافظة”، مبينا أن “امريكا تحاول استخدام الخلايا الإرهابية النائمة كورقة ضغط على الحكومة الجديدة لمنعها فتح ملف إخراج قواتها من العراق”.
وأضاف الموسوي أن “بعض مناطق غرب المحافظة تشهد بين الحين والآخر تحركات لعصابات داعش الإجرامية”، مشيرا إلى أن “الجماعات الإرهابية تتسلل عبر الشريط الحدودي بين سوريا والعراق وهنالك من يحاول دعم هذه الجماعات للسيطرة على المحافظة مرة أخرى”.
ويؤكد مراقبون أن التحركات الأخيرة التي تقوم بها جهات سياسية لاخراج الحشد الشعبي من بعض مناطق نينوى مرتبط بمساعي انشاء الإقليم السني في العراق.
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=58981
عدد المشـاهدات 177   تاريخ الإضافـة 09/02/2020 - 09:50   آخـر تحديـث 23/02/2020 - 17:31   رقم المحتـوى 58981
محتـويات مشـابهة
الحشد الشعبي يؤكد «الدعم الكامل» لمساندة المنافذ الحدودية
وزير النقل يعلن ارسال «٢٠» باص نقل للعمل داخل نينوى
هيئة المنافذ تدعو الجهات الرقابية لدعمها للقضاء على مافيات الفساد
التخطيط تعلن انطلاق أعمال المشروع الوطني لتشغيل الشباب في النجف ونينوى
نصر الله: الوفاء لدماء المهندس وسليماني يكون بحفاظ العراقيين على الحشد

العراق - بغداد

Info@almustakbalpaper.net

إدارة وإعلانات 07709670606
رئاسة تحرير 07706942363




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا