رئيس الوزراء: العراق يمتلك علاقات متميزة مع إيران وأمريكا AlmustakbalPaper.net الرافدين يعلن منح وجبة جديدة من قروض مبادرة «ريادة» AlmustakbalPaper.net المندلاوي يؤكد على أهمية الإسراع في استكمال خطوات تفعيل طريق التنمية AlmustakbalPaper.net وزير الداخلية: العراق يشهد تراجعاً كبيراً بمعدل الجرائم و3 مسارات لعملية حصر السلاح AlmustakbalPaper.net وزير الدفاع: وقعنا عقوداً مع أمريكا في مجال الدفاعات الجوية AlmustakbalPaper.net
الا اذا كان كيدياً..رئيس هيئة النزاهة : لن نغفل اي اخبار او شكوى ونضمن حقوق المخبرين
الا اذا كان كيدياً..رئيس هيئة النزاهة : لن نغفل اي اخبار او شكوى ونضمن حقوق المخبرين
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
 استقبل رئيس هيئة النزاهة القاضي (حيدر حنون) أحد المخبرين عن قضايا الفساد، إذ تمَّ البحث في مدى تحرُّك الهيئة بعد تلقّيها الشكاوى والإخبارات فيما يخصُّ الخروقات والمخالفات التي قد تمثل جريمة فسادٍ إداريٍّ وماليٍّ. القاضي (حيدر حنون)، وفي معرض حديثه عن الإخبارات والشكاوى التي تردُ إلى الهيئـة وأهمـيَّة ذلك في كشـف الفـساد ومُلاحـقـة المُتــجاوزيـن علـى المال العـام، أكَّد ضرورة تضمُّن الإخبارات معلوماتٍ وأدلةً يمكنها مساعدة الهيئة في تحقيقاتها التي تحيلها إلى القضاء؛ لتجد المحاكم المُختصَّة الإثباتات الكافية لإصدار القرارات المناسبة، مُشدداً على مراعاة حقوق المُخبرين والشهود من جهةٍ وصيانة كرامة المُتَّهمين وعدم انتهاك حقوق الإنسان من جهةٍ أخرى. وتمَّ التباحث حول القضايا التي قام بالإخبار عنها المُخبر وسير التحقيق فيها، مُستفهماً من رئاسة الهيئة عن مدى الاهتمام بما تتلقاه الهيئة من معلوماتٍ تخصُّ قضايا الفساد، إذ أكَّد رئيس الهيئة أنَّ مُديريَّات ومكاتب تحقيق الهيئة لن تغفل أيَّة شكوى أو إخبارٍ إلا إذا كـان يفتقـر إلى المعلـومات أو تبيَّن أنَّه إخبارٌ كيـديٌّ، مُوضحاً للمُخبر أنَّ الهيئة قامت بالنظر في الإخبار الذي تقدَّم به وحوَّلته إلى قضيَّةٍ جزائيَّةٍ يتمُّ التحقيق فيها بإشراف قاضي التحقيق المُختصِّ، وقد تَّمت إحالتها إلى القضاء – وهي الآن بعهدته - بعد استكمال الهيئة إجراءاتها التحقيقيَّة.
يُشارُ إلى أنَّ الهيئة سبق أن أسهمت في إعداد مُسوَّدة قانون حماية الشهود والخبراء والمخبرين والمجنى عليـهم رقــم (58) لسنة 2017 الذي أقرَّه مجـلس النـواب؛ بغية تأمين الحماية اللازمة للشهود والمخبرين والمجنى عليهم والخبراء ولعـوائلهم؛ ولضمان سلامة تقديم الأدلة والمُحافظة عليها والكشف عن الجرائم، والحيلولة دون العزوف عن تقديمها، وانسجاماً مع متطلبات الاتفاقيَّات الدوليَّة المصادق عليها من جمهوريَّة العراق.
ومن الجدير بالذكر أنَّ المادة (32) من اتفاقية الأمم المُتَّحدة لمُكافحة الفساد نصَّت على « تتخذ كل دولة طرف تدابير مناسبة، لتوفير حماية فعالة للشهود والخبراء الذين يدلون بشـهادةٍ تتعلـق بأفعـالٍ مُجرَّمـةٍ، وكذلك لأقاربهم وسائر الأشـخاص الوثيقـي الصلـة بهـم عنـد الاقتضـاء، مـن أي انتقامٍ أو ترهيبٍ محتملٍ».
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=74808
عدد المشـاهدات 426   تاريخ الإضافـة 01/02/2023 - 09:08   آخـر تحديـث 16/04/2024 - 04:56   رقم المحتـوى 74808
محتـويات مشـابهة
صالح: جداول الموازنة شبه مكتملة وستأخذ بالاعتبار الظروف والمتغيرات الملحة
صندوق النقد الدولي: ديون الولايات المتحدة والصين تشكل خطراً على الاقتصاد العالمي
وزير الصحة يدعو الاهالي للتعاون مع الفرق الصحية لحماية اطفالهم من الاصابة بالحصبة
أوليفر كان يحلم بتكرار تجربة بيكهام
النزاهة: الحبس ثلاث سنوات لمسؤول في مديرية شهداء الكرخ لاقترافه جريمة الكسب غير المشروع

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

الإدارة ‎07709670606
الإعلانات 07706942363

جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا