1802
11/12/2018

 
البنك المركزي يعلن عن أكبر مبادرة اقراضية بتاريخ العراق AlmustakbalPaper.net الأمن البرلمانية تضع قانون اخراج القوات التركية من العراق على رأس أولوياتها AlmustakbalPaper.net نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية يبحث مع وفد الاتحاد الاوربي العلاقات الثنائية بين العراق والاتحاد AlmustakbalPaper.net الهيأة السياسية لتحالف الاصلاح والاعمار تتخذ قرارات تخص استكمال الكابينة الوزارية AlmustakbalPaper.net العراق يسلم الكويت مذكرة استيضاح بشأن مقتل (50) عراقياً عام 1991 AlmustakbalPaper.net
نقد الخطاب السلفي والعلمانية الاقصائية
نقد الخطاب السلفي والعلمانية الاقصائية
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
          حسن الكعبي 

مشروع نقد الخطاب السلفي وتطويق ارثه من نصوص ومعتقدات بقراءة تاريخية بشرية تعمل على نزع المخزون الاسطوري او الميثولوجي الذي شكل مخيال هذا العقل ودفعه الى منطقة خارج التاريخ وعدم اتصاله بالعوالم الحضارية والمجتمعات الحديثة المعلمنة - بحسب تصورات هذه القراءة التاريخية – يشكل هذا المشروع الركيزة الاساسية والارضية المشتركة التي تقف عليها الجهود الفكرية لمفكري الحداثة وما بعدها من العلمانيين العرب، وان كانت الرؤى والمنهجيات المستخدمة في قراءة التراث تتفاوت نسبيا او كليا بينهم ، فهنالك من اعتقد ان تصفية الحساب مع الارث والدخول الى عالم الحداثة والاشتراك في صناعة مصيرها يكمن في القطيعة التامة مع هذا التراث وادارة الظهر له، ودون الالتفات اليه وهؤلاء هم الاكثرية التي تصدر عن ذات النسق الثقافي في التعاطي مع التراث اي النسق الذي شكل المخيال الاقصائي الالغائي في التصورات العلمانية بطبعتها الشوفينية ، ومنهم من اعتقد ان الاشكالية تكمن بالاساس في عدم الفصل بين السلطة الزمنية والسلطة الدينية – اي الفصل بين الدين والدولة في تجربة الحكم العربي الاسلامي اسوة بنظيره الغربي الذي تنبه الى ضرورة هذا الفصل ليتمكن من تأسيس تجربته الحضارية والارتقاء بتجربته الروحية بمعنى ان تجربة الفصل ستعني بالضبط احتضان مزدوجة المادي والروحي دون تقاطع او تنافر كما حدث في الغرب بحسب التوجيه التبسيطي الذي تسعى القراءات العلمانية العربية لوضع القارئ ضمنه وتبني اوهامه بايجاد حلول لاشكالية التراجع العربي.ان هذه التصورات التبسيطية في التعاطي مع الارث الديني وجدت لها مصدات من ذات النسق العلماني، في سياق نقودات تقويضية تستعين بالمنهجيات الحداثية والسماح لها بالتناسل داخل حقول الاشتغال النقدي مما يسمح بانبثاق رؤية لعلمانية علمية او علمانية جديدة بحسب ادعاءات هذه التصورت العلمانية الجديدة تسمح بقراءة التراث وفق المنهجيات العلمية المتنافذة التي تستعين بالانثروبولوجيات وعلم النفس وعلم اللغة والتوجهات الفلولوجية الاستشراقية والاركيولوجية الحفرية والتفكيكية ضمن مساعي ما بعد الحداثة اضافة الى تصورات منهجية اخرى من شانها ان تخضع التراث لقراءة تاريخية علمية تطال المخيال التقديسي الذي تنظر اليه هذه القراءات بوصفه الاسهامة الاساس في تراجع وتخلف التراث والمجتمعات الحديثة المنتمية له والمأسورة بهذا المخيال المسيطر الذي يمنعها من الانتماء للعالم المتمدن ومصاهرة المجتمعات الديمقراطية المعلمنة، وهذه التوجهات تمثلها اطروحات  محمد اركون ونصر حامد ابو زيد وعلي حرب واخرين ممن تنتمي كتاباتهم للمدار ذاته في النقودات والقراءات التي تهيمن عليها الادعاءات والاوهام الخلاصية واوهام تحرير العقل من الماضويات الدوغمائية وغيرها من الاستعمالات التحقيرية للعقل المؤمن والتي تحيط بهذه القراءات ذات المدعيات العلمية العريضة التي تبقى مجرد ادعاءات لانها تنتهي الى ذات النتائج التي توصلت اليها القراءات العلمانية بمختلف طبعاتها الايديولوجية او التي تدعي انها خارجة من اسر الايدولوجيا او انها خارج الاسيجة الدوغمائية للعلمانية الايديولجية واستعمالاتها الاقصائية ويشترك في هذه التصورات جميع المشتغلين على الفكر العربي سواء دعاة التبسيطية او دعاة العلمية أي ان الرؤى التي انتجتها لحظات النهضة العربية او التنوير العربي بتضمنيتها الاقصائية تجاه التراث في تشوفات طه حسين وعلي عبد الرازق وغيره هي ذاتها الرؤى عند دعاة العلمانية الجديدة من حداثيين وما بعد حداثيين من امثال محمد اركون ومحمد عابد الجابري وحسن حنفي وبرهان غليون ونصر حامد ابو زيد وعلي حرب واخرين.
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=43475
عدد المشـاهدات 181   تاريخ الإضافـة 22/07/2018 - 05:52   آخـر تحديـث 09/12/2018 - 13:06   رقم المحتـوى 43475
محتـويات مشـابهة
العراق رابعاً بملكيته لسندات الخزانة الامريكية والثالث في الاحتياطي النقدي الأجنبي
السفير العراقي لدى موسكو: سنقدم التسهيلات للشركات الروسية
حسين الواد.. الناقد الذي فتنه الشعر القديم والنقد الحديث
الشباب: سنقدم كل الدعم المطلوب لإتحاد الكرة بإستضافة غرب آسيا
البنك المركزي يزيد الحصة النقدية للمصارف وشركات الصرافة

العراق - بغداد

Info@almustakbalpaper.net

إدارة وإعلانات 07709670606
رئاسة تحرير 07706942363




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا