1910
22/05/2019

 
إطلاق «ماريو» في الهواتف الذكية! AlmustakbalPaper.net هجوم على «وحشية» صالون تجميل AlmustakbalPaper.net فوائد صحية غير محدودة لقشر الرمان AlmustakbalPaper.net توتنهام يتطلع لضم لاعب برشلونة AlmustakbalPaper.net بنزيما يقدم وعداً لجماهير ريال مدريد AlmustakbalPaper.net
يا ظريف الطول
يا ظريف الطول
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
سما حسن
باتت الكثيرات مطمئنات البال، بمجرّد أن سمعن المثل الشعبي الذي ردّدته الجدّات إن «زوج القصيرة يحسبها صغيرة». ومعنى ذلك أنه لن يشعر بتقدّمها في السن، وستظل، في نظره، تلك الشابّة التي تزوّجها. ولذلك، هن بالطبع سيردّدن اليوم، وفي اليوم العالمي لطوال القامة، إنه سيكون يوما عاديا وسيمرّ، مثل باقي الأيام، ولن تهتم، وأنا معهن، بالمناسبة، بأن رواد مواقع التواصل الاجتماعي يحتفلون في ما بينهم بها، فطول القامة ليس دائما مطلوبا ولا محمودا، وإن كان من مقاييس جمال النساء، وتغنّى به الشعراء. 
لم أحب أن أكون طويلة القامة، لسببٍ يختلف عن باقي الفتيات، فأنا كنت احتلّ المقعد الأمامي في الفصل من دون منازع. وكنت أفضل ذلك، لكي أبقى قريبةً ومقرّبة من المعلمة، وحيث تسود الفوضى في المقاعد الخلفية، وتبدو التلميذات كأفراد العصابة وهن يتهامسْن، فيما تكون المعلمة في وادٍ آخر، أحرص على أن أخوض فيه، وألا تفوتني شاردة أو واردة. وحين كبرتُ وبدأنا دراسة الجينات الوراثية، بدأت أكتشف أنني ورثت طولي المتوسط، وليس القصير، من والديّ، فكلاهما أقربُ إلى القِصر، وبتزاوجهما أنجبا أولادا متوسطي القامة، أنا وإخوتي. وسعدت جدا حين أصبحت في المرحلة الثانوية، ووقعت على قصاصة صحيفةٍ، نشر فيها أن النساء يصنّفن قصيراتٍ إذا كان طولهن أقل من متر وثمانية وخمسين سنتيمترا، وكنت أقف عند هذا الطول فعلا. 
وفي المدرسة أيضا، حفظنا عن ظهر قلب المثل الذي ردّده المعلمون عن تنافر طول القامة مع الذكاء، فيما رأى أجدادنا أن طول القامة يرتبط أيضا بخفّة العقل. وقد أظهرت أخيرا دراسة سويدية أن طوال القامة مهدّدون بالجلطات القلبية أكثر من متوسطي القامة وقِصارها، كما أن هذ الخطر يعادل خطر زيادة الوزن على صحة الإنسان، والمثير للقلق أن العلماء لم يتوصلوا حتى اليوم إلى طريقةٍ للتحكّم بجينات الطول، كما أنه ليست هناك معدّلات مثالية للطول المناسب للإنسان، وكل يوم يظهر شخص كأطول إنسان على وجه الأرض، ويبدو سعيدا بطول قامته، فيما تنهال التعليقات عليه من كل حدب وصوب، مثلما حدث مع الروسية إيكاتيرينا ليسينا، والتي صنّفت صاحبة أطول ساقين في العالم، حيث يبلغ طول ساقها اليمنى 132.8 وبزيادة لا تُذكر عن ساقها اليسرى، لكن التعليقات لاحقتها، لأنها ظهرت في وسائل الإعلام وهي ترتدي حذاءً بكعب عال، على الرغم من طولها المفرط، فيما يزيد طولها العام عن المترين بخمسة سنتيمترات. ومع ذلك، تصدّرت صورها أغلفة مجلات الموضة، ضاربة عرض الحائط بهذه التعليقات والتندّرات، فطولها بالنسبة لها يساوي ثروة. 
ولأن طول القامة يحبّذ ولا يحبّذ في أوقات وأوقات، فحين توفيت جدّتي لأمي، وكانت قصيرة القامة، رأيتها ممدّدة على الأرض، ومغطّاة بغطاء أبيض، ذهلت من طولها الفارع، وقلت لأمي، في نحيبٍ منخفض، إن جدّتي لم تمت، فهذا ليس جثمانها، فلكزتني أمي لأصمت، أما خالتي فقد أوضحت الأمر أن الميت يزداد طوله، حين تصعد روحه إلى السماء، فلذت بصمتٍ باكٍ، حتى حملوها خارج الدار. 
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=45061
عدد المشـاهدات 240   تاريخ الإضافـة 16/09/2018 - 08:59   آخـر تحديـث 19/05/2019 - 14:42   رقم المحتـوى 45061
محتـويات مشـابهة
ظريف للأوربيين: لن نبقى بانتظاركم
ظريف يتحدث عن مسؤولين عراقيين لا يقبلون بالتعاون مع ايران خوفاً من «الهيمنة» الاميركية
ظريف يتحدث عن «اجماع عالمي» بشأن الاتفاق النووي الايراني
ظريف: على اميركا تغيير نهجها تجاه ايران
ظريف وكوبيتش يشددان على اهمية «استقرار العراق» ومواصلة التصدي لـ «داعش»

العراق - بغداد

Info@almustakbalpaper.net

إدارة وإعلانات 07709670606
رئاسة تحرير 07706942363




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا