2002
20/10/2019

 
نضال البستاني: السعودية واسرائيل تحاولان خلق الفوضى في العراق AlmustakbalPaper.net كاركاتير AlmustakbalPaper.net إسبانيا تقضي بسجن (9) من زعماء كتالونيا الانفصاليين AlmustakbalPaper.net الرئاسات تقر تشكيل «لجنة خبراء» لتشخيص مشكلات الدولة AlmustakbalPaper.net 2700 موكب بصرياً في كربلاء استعداداً لإحياء مراسيم زيارة الأربعين AlmustakbalPaper.net
خيارات الرد على إسرائيل: شكوى بمجلس الأمن وإخراج الأميركان
خيارات الرد على إسرائيل: شكوى بمجلس الأمن وإخراج الأميركان
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
المستقبل العراقي / عادل اللامي

اعترف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، لأوّل مرّة، بوقوف إسرائيل وراء الضربات الجوية على مخازن سلاح الحشد الشعبي، الأمر الذي دفع، مجدداً، إلى تعالي الأصوات المُطالبة بإخراج القوّات الأميركية، فيما تعتزم فصائل الحشد الشعبي لعقد اجتماع لتدارس رد على إسرائيل.
وقال عبد المهدي، في حديث لقناة «الجزيرة»، إن إسرائيل تقف وراء هجمات على مواقع للحشد الشعبي بالعراق، وذلك في أول اتهامات رسمية مباشرة من بغداد لإسرائيل.
ونقلت الفضائية القطرية عن عبد المهدي قوله إن «التحقيقات في استهداف بعض مواقع الحشد تشير إلى أن إسرائيل هي من قامت بذلك».
وأشار رئيس الوزراء إلى إنه «يجب إبعاد شبح الحرب عن المنطقة والجميع يتحدث عن قبوله بالمفاوضات لحل الأزمة»، مبيناً أن «الكثير من المؤشرات تدل على ألا أحد يريد حرباً في المنطقة باستثناء إسرائيل».
ولفت إلى أن «الذهاب إلى الحرب قد يحصل في أي لحظة وبقرار منفرد لكن الخروج منها سيكون صعباً وقاسياً»، مؤكداً أن «دولاً عدة في المنطقة يمكن أن تكون ساحة للحل والمفاوضات وبغداد واحدة منها».
وأضاف عبد المهدي «أعتقد أن السعودية تبحث عن السلام وحل أزمة اليمن قد يشكل مفتاحاً لحل أزمة الخليج»، مشيراً إلى أن «الدول المعنية بأزمة الخليج تتحدث عن مفاوضات والسعودية وإيران مستعدتان للتفاوض».
واعتبر، أن «الحديث الآن عن كيفية صياغة نهايات لحل أزمة الخليج سيضعنا أمام طريق مسدود»، ماضياً إلى القول إن «نحن مع أي تحالف لتأمين الخليج شرط أن يضم جميع الدول الخليجية». بدوره، قال النائب عن تيار الحكمة سالم الطفيلي أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بات ملزماً بإخراج القوات الأمريكية من البلاد بعد إعلانه بشكل رسمي تورط الكيان الصهيوني بقصف مواقع الحشد الشعبي. وقال الطفيلي في تصريح صحفي إن «نتائج التحقيق بشأن قصف مواقع الحشد الشعبي يجب إن تقدم للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي لإدانة الكيان الصهيوني الذي نفذ الضربات الجوية ضد مواقع الحشد الشعبي وانتهك سيادة البلاد»، لافتا إلى إن «الرد العسكري ضد الهجمات الإسرائيلية أمر منحصر بالقيادات الأمنية والقائد العام للقوات المسلحة».
وأضاف أن «الحكومة العراقية ومجلس النواب أصبح لديهم مبرر بإخراج القوات الأمريكية والتحالف الدولي من البلاد كون إسرائيل نفذت الضربات بعلم تلك القوات دون ردعها أو منعها”، مبينا أن “مهام التحالف الدولي حماية الأجواء العراقية ولم ينفذ ذلك».
وبين أن “مجلس النواب جمع الكثير من التواقيع لإدراج فقرة إخراج القوات الأجنبية ضمن جدول اعمال مجلس النواب وقد تدرج تلك الفقرة بعد الاتفاق بين السلطات التشريعية والتنفيذية”، موضحا أن “عبد المهدي ملزم بإخراج القوات الأمريكية للحفاظ على سيادة البلاد وإحالة ملف حماية البلاد جوا وأرضا للقوات الأمنية”.
و أكد تحالف الفتح، بدوره، أن الدولة العراقية تمتلك حق الرد بجميع أنواعه تجاه الكيان الصهيوني بعد ظهور نتائج التحقيق وتورطه بقصف مواقع الحشد الشعبي، فيما بين أن مجلس النواب سينتظر موقف الحكومة من الكيان الصهيوني لمناقشته عبر الجلسات المقبلة.
إلى ذلك، أعلن القيادي في الحشد الشعبي ابو عادل المياحي عن اجتماع مرتقب لقادة الحشد لتحديد وإعلان موقفهم بعد إعلان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بشكل رسمي وقوف إسرائيل وراء قصف مواقع الحشد.
وقال المياحي ان “هيأة الحشد قوة حكومية رسمية وتأتمر بإمرة القائد العام للقوات المسلحة ولم تعلن موقفها وكانت تنتظر إعلان نتائج التحقيق رغم تأكدها من وقوف اسرائيل وراء قصف مواقعها”.
وأضاف انه “بعد اعتراف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بشكل رسمي وقوف اسرائيل وراء عمليات القصف التي تعرضت لها مواقع ومعسكرات الحشد الشعبي سيكون للحشد الشعبي موقف ازاء ذلك”.
وأوضح ان “هناك اجتماع مرتقب لقادة الحشد خلال الايام المقبلة ويتخذ قرار جماعي ورسمي بالتشاور مع الحكومة ويعلن عنه بعد تأكد التحقيقات الحكومية واعترافها بان إسرائيل وراء قصف مواقع الحشد الشعبي”، لافتا الى ان “تدويل القضية احد الخيارات المطروحة”.

رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=56124
عدد المشـاهدات 276   تاريخ الإضافـة 01/10/2019 - 06:38   آخـر تحديـث 19/10/2019 - 08:43   رقم المحتـوى 56124
محتـويات مشـابهة
جونسون يعرض على قادة أوربا خيارين للخروج من الاتحاد
محافظ البصرة يحذر من جهات سياسية تعرقل توزيع الأراضي على المواطنين
الأرجنتين على المحك قبل «السوبر كلاسيكو»
النقل تعلن الحصول على شهادة الايزو باصدارها الخامس
محافظ نينوى يفتتح جسر «سنحاريب» ويؤكد على الاستعداد جيداً لموسم الامطار

العراق - بغداد

Info@almustakbalpaper.net

إدارة وإعلانات 07709670606
رئاسة تحرير 07706942363




إبحـــث في الموقع
جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا