الداخلية تصدر أمر ترقية المراتب ومنح العلاوة السنوية AlmustakbalPaper.net الرافدين يطلق قروض جديدة بقيمة (٥٠) مليون دينار: تسلم دفعة واحدة AlmustakbalPaper.net بحضور حاشد.. انعقاد مؤتمر العراق في مكة المكرمة AlmustakbalPaper.net رئيس الوزراء والسفير الألماني يبحثان التعاون الأمني وإعمار المناطق المحررة AlmustakbalPaper.net وزير النفط ينعي «باركيندو»: كان صديقاً للعراق وحريصاً على استقرار السوق العالمية بحضور حاشد AlmustakbalPaper.net
اعتصام مناهض للعمليات العسكرية التركية أمام مقر الأمم المتحدة في أربيل
اعتصام مناهض للعمليات العسكرية التركية أمام مقر الأمم المتحدة في أربيل
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
تجمهر عشرات المعتصمين أمام مقر منظمة الأمم المتحدة في مدينة أربيل، لمناهضة العمليات العسكرية التركية على المناطق الحدودية في إقليم كردستان، مدينين تلك العمليات.
وقال كوردو صالح، مسؤول مقر الحزب الشيوعي الكردستاني في أربيل، «نحن الأطراف اليسارية الثلاثة في كردستان، الحزب الشيوعي الكردستاني، حزب الكادحين الكردستاني (زحمتكيشان)، والحركة الديمقراطية الكردستانية، نظمنا هذا الاعتصام، وهناك أفراد آخرون لبّوا نداءنا، نشكرهم جميعا لرفضهم الاحتلال التركي».
وعن مطالبهم التي وجهوها الى الامم المتحدة، ذكر صالح انها تتجسد بـ «رفض الهجوم التركي على شعب كردستان، واتخاذ موقف بشأن صمت الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان تجاه هذه الهجمات»، مضيفاً «يجب على تركيا الخروج من اراض كردستان، ورفع القتل عن الشعب الكردي». وكان النائب في البرلمان الكردستاني، علي حمه صالح، احد المشاركين في الاعتصام المنظم في أربيل، وقال «أنا أشارك كمواطن، لأنهم عطلوا البرلمان ولم يعد يوجد شيء يدعى برلمان، بالرغم من ان الزحف العسكري التركي لديه نوايا أسوأ هذه المرة»، دون ان يوضح النائب ماهية تلك النوايا الأسوأ. ومنذ أكثر من اسبوع أطلق الجيش التركي عملية (المخلب – القفل)، ويشن من خلالها عمليات قصف على مناطق حدودية واقعة في اقليم كوردستان، بذريعة محاربة مقاتلي حزب العمال الكردستاني. وأشار حمه صالح الى ان «قضية الكرد لا تحل بالحرب، يدور النزاع منذ سنوات، يتم حرق القرى منذ سنوات، كما يتم قتل ابناء الشعب منذ سنوات، متسائلاً ماذا اثمر ذلك؟ لم يكن له أية نتيجة. لذلك أرى ان حل المشكلة يكون بالسلام، ونحن كنواب عن شعب كردستان نناهض هذا النزاع».
رابط المحتـوى
http://almustakbalpaper.net/content.php?id=71105
عدد المشـاهدات 332   تاريخ الإضافـة 28/04/2022 - 06:51   آخـر تحديـث 07/07/2022 - 02:29   رقم المحتـوى 71105
محتـويات مشـابهة
النائب الثاني لرئيس البرلمان يزور مقر وزارة التجارة ويبحث مع وزيرها جملة ملفات بينها الأمن الغذائي
الديمقراطي يقترح آلية لتسمية المناصب الحكومية وحسم رئاسة الجمهورية
وزير الداخلية يستحصل الموافقة لسد العجز برواتب العاملين في مقر الوزارة
دولة القانون يتحرك باتجاه السيادة والديمقراطي: موعد تشكيل الحكومة اقترب
اعتقال قاتل الأستاذين الجامعيين في أربيل

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

الإدارة ‎07709670606
الإعلانات 07706942363

جميـع الحقوق محفوظـة © www.AlmustakbalPaper.net 2014 الرئيسية | من نحن | إرسال طلب | خريطة الموقع | إتصل بنا