العدد 872 - 0014-12-25
  من نحن ؟ اتصل بنا الصفحة الرئيسية
الاخ العبادي.. هل سمعت بمنطقة الحسينية؟!    لجنة التحقيق: البيشمركة وسياسيون وقادة وراء سقوط الموصل    خيانة عظمى.. تأجيل التعويضات الكويتية «سنة» مقابل خنق ميناء الفاو    اليوم.. العبادي في تركيا لبحث ملفي مكافحة الإرهاب والنفط    معصوم ينتظر «الـوقـت الـمـنـاسـب» لزيارة إيران    محافظ الديوانية: مدينتنا متواضعة بالاقتصاد ومتقدمة بالأمن    التربية: لا وجود لدرجات وظيفية بسبب «التقشف»    المرجعيـة تـدعـو لإيجـاد سبـل لمحـاربـة «الـفـتـن» وتـحـذر: الـعـراق مـهـدد    الجبوري يستقبل رئيس وأعضاء مجلس مفوضية الانتخابات    المباني تنفذ مشاريع بأكثر من ترليون دينار في قطاعي المباني والخدمات    زيادة رواتب الحماية الاجتماعية العام المقبل    «الفرقة الذهبية» تصول على «داعش» في حدود الموصل ومقاتلوها على مشارف «الكسك»    «داعش» يستهدف «البغدادي» بــ «الكلور».. ووزير الدفاع يتوعد: سنسترد الأراضي المغتصبة    المسيحيون يلغون احتفالاتهم تضامنا مع الشهداء والنازحين.. والعبادي: انتم أصلاء    المستقبل العراقي .. تكشف اسباب عدم تسليم العراق طائرات الـ «F-16»    «داعش» يسقط طائرة حربية اردنية ويأسر قائدها في الرقة    انقرة متورطة.. جنود أتراك يتحدثون مع مقاتلين «داعشيين»    تسلق واسترخاء في جبال اليابان المقدسة    الأسـواق .. حكمـة الحشـود تزيح جنـون الغـوغـاء    الإنــتـاجـيـة تـحـدد آفـاق بـريـطـانـيـا الاقـتـصـاديــة    
 

إحصائيات الموقع
الزوار المتواجدون حالياً : {VISNOW}
عدد زيارات للموقع : {MOREVIIS}


حالة الطقس
غير متوفر الطقس حاليا

البحث
البحث داخل الأخبار

الأرشيف


مقالات

إستفتاء

كيف ترى مستقبل العملية السياسية في العراق







الجزيرة والبادية: تدمير 15 عجلة حمل معدة للتهريب على الحدود

 
2014-01-27 19:15:40
عدد المشاهدات : 149

بغداد / المستقبل العراقي

كشف مدير الاعلام في قيادة عمليات الجزيرة والبادية رحيم العطواني، عن تنفيذ عملية واسعة شمال وجنوب نهر الفرات قرب الحدود السورية لمطاردة المسلحين، مشيرا الى تدمير 15 عجلة كانت معدة للتهريب، لافتا الى ان العملية ستستمر لايام.وقال العطواني ان «قيادة عمليات الجزيرة والبادية تنفذ عملية واسعة شمال وجنوب نهر الفرات لمطاردة الارهابيين وقطع خطوط امدادات داعش».واضاف «تم تدمير 15 عجلة حمل مخصصة للتهريب».وبحسب العطواني، فان «القطعات العراقية توغلت في عمق الصحراء قرب الحدود السورية».وتخوض القوات العراقية ومعها الآلاف من ابناء العشائر معارك متقطعة في مدن محافظة الانبار منذ اكثر من 3 اسابيع، مع مسلحين متشددين ينضوي اغلبهم ضمن تنظيمات القاعدة وتنظيم (داعش)، فضلا عن مسلحين يرجح انتماؤهم لتنظيم ما يسمى رجال الطريقة النقشبندية الذي يتزعمه نائب الرئيس العراقي السابق والمطلوب الاول لبغداد، عزة الدوري، وهؤلاء غالبيتهم من المنتمين لحزب البعث «المحظور».

  اتصل بنا روابط سريعة
 
برمجة و تصميم eSite - 2013
للإتصال بنا عن طريق البريد الإلكتروني : info@almustakbalpaper.net
الرئــــــــيسية سياسي
محلي عربي دولي
اقتصادي ملفات
تحقيقات اسبوعية
فنون ثقافية
رياضة الأخيرة